أخر المشاركات بالمنتدى

» الاحالة || آخر مرسل: دكتور عبد الله الحياني || عدد الردود [ 0 ]    .::.     » عــــــــضوة جديدة أنا، هل من مرحب؟ || آخر مرسل: دكتور عبد الله الحياني || عدد الردود [ 4 ]    .::.     » الصرف والتركيب1 || آخر مرسل: الشيماء جمعة || عدد الردود [ 11 ]    .::.     » تدوة ثقافية || آخر مرسل: دكتور عبد الله الحياني || عدد الردود [ 0 ]    .::.     » هام لجميع الطلبة || آخر مرسل: النجاح || عدد الردود [ 0 ]    .::.     » برنامج ندوة شرح كتاب سيبويه الجديد || آخر مرسل: سارة سعد || عدد الردود [ 16 ]    .::.     » هام لجميع الطلبة || آخر مرسل: النجاح || عدد الردود [ 0 ]    .::.     » هام لجميع الطلبة || آخر مرسل: النجاح || عدد الردود [ 0 ]    .::.     » هام لجميع الطلبة \ المساعدة والمشورة في مشاريع التخرج ورسائل || آخر مرسل: النجاح || عدد الردود [ 0 ]    .::.     » الحذف عند عبد القاهر الجرجاني || آخر مرسل: دكتور عبد الله الحياني || عدد الردود [ 8 ]    .::.    


 
 منتدى اللسانيات قائمة المنتديات -> قضايا وإشكاليات لسانية
طلب مساعدة حول الفروق بين النحو التوليدي و التحويلي
 اسم مشترك: تذكرني؟
    كلمة السر:


انشر موضوع جديد   رد على موضوع

استعرض مواضيع سابقة:   

 
 
نشرة ارسل: الاربعاء ابريل 09, 2008 12:39 pm  موضوع الرسالة: طلب مساعدة حول الفروق بين النحو التوليدي و التحويلي

عزيز


معلومات العضو






غير متصل

 


السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
هل يستطيع أحدكم مساعدتي حول الفروق الموجودة بين النحو التوليدي و النحو التحويلي

     

استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة

رد مع اشارة الى الموضوع


 
نشرة ارسل: الاربعاء ابريل 09, 2008 8:02 pm  موضوع الرسالة:

استطلاع


معلومات العضو






غير متصل

 


النحو التوليدي هو النحو الذي تستطيع به توليد جمل صحيحة لغويا

أما التحويلي.. فهي القواعد المعتمدة لتحويل الجمل المولدة إلى أشكال مختلفة من الجمل.

--------------------

ولمزيد من التوضيح .. هذا اقتباس لجزء من بحث قد أعددته .. يتناول هذه القضية بإيجاز شديد.. أتمنى ان يفيدك:

------------------


3. 2. ثانيا: النحو التوليدي والتحويلي:


ارتبطت نظرية النحو التوليدي باسم العالم " تشومسكي"، الذي كان يرى أن كل لغة تتكون من مجموعة محدودة من الأصوات ومن الرموز الكتابية ومع ذلك فإنها تنتج وتولد جملا لا نهاية لها، لأن اللغة خلاقة بطبيعتها، فالمتكلم يستطيع أن ينطق جملا لم يسبق أن نطقها أحد من قبل ويستطيع أن يفهم جملا لم يسبق أن سمعها من قبل. وبالتالي فإن نظرية النحو ينبغي أن تعرف "( كيف تنتج اللغة جملا لا حد لها من عناصر صوتية محدودة)". (61)

ويؤكد تشومسكي أن هناك جانبان يجب الاهتمام بهما لفهم اللغة الانسانية، أما الجانب الأول فهو ( الأداء اللغوي الفعلي) وهو الذي يمثل ما ينطقه الانسان فعلا، متمثلة في البنية السطحية للكلام الإنساني. وأما الجانب الثاني فهو (الكفاءة التحتية) عند السامع المتكلم المثالي، ومتمثلة في البنية العميقة للكلام. (62)

ومعنى هذا أن اللغة المنطوقة فعلا إنما تكمن تحتها عمليات عقلية عميقة تختفي وراء الوعي والوعي الباطن أحيانا. وأن البنية العميقة للغة تقدم التفسير الدلالي لها بينما تقدم البنية السطحية التفسير الصوتي للغة. (63)


3. 2. 1 تعريف النحو التوليدي

النحو التوليدي هو النحو الصالح لتوليد كل الجمل النحوية في اللغة، من عناصر لغوية محدودة، ويميز ما هو مقبول نحويا مما ليس مقبولا.

وقد تدرج تشومسكي في دراسته للعمليات التوليدية للجمل في اللغة الانجليزية ثلاث مراحل، كانت المرحلة الأولى من خلال الطريقة التي يسميها ( Finite state Grammar) والتي تعتمد على تولد سلسلة من الاختيارات بصورة أفقية كما تسير الجملة. فيؤدي العنصر الأول إلى احتمالات معينة، ويؤدي اختيار العنصر التالي إلى احتمالات محددة للثالث وهكذا حتى يتم معنى الجملة. (64)

ثم انتقل إلى طريقة ثانية في التوليد يسميها (phrase structure) تعتمد على فكرة الإعراب التقليدية في نظام قوعدها. فينتقل بالتوليد أفقيا أيضا من خلال وضع الاحتمالات النحوية منطلقا من العنصر الأول في الجملة. (65)
وكان أن توصل إلى الطريقة الثالثة والتي صارت اسما للمنهج النحوي كله، وهي النحو التحويلي.

فالنحو التحويلي ينطبق على " أية قواعد تعطي لكل جملة في اللغة تركيبا باطنيا وتركيبا ظاهريا وتربط بين التركيبين بنظام خاص، يمكأن تكون قواعد تحويلية ولو لم تصف نفسها بهذا الوصف". (66)




3. 2. 2. منهج النحو التوليدي التحويلي وأهم قواعده


للقواعد التوليدية التحويلية أربعة أنماط من القوانين:
"
1- قوانين التركيب الأساسي أو قوانين التركيب الباطني: وهي قوانين تجريدية ذات صبغة شمولية.
2- قوانين مفرداتية: وهي القوانين التي يتم بواسطتها وصف مفردات اللغة من حيث معناها ومبناها.
3- قوانين تحويلية: وهي القوانين التي يتم بموجبها تحويل التراكيب الباطنية إلى تراكيب ظاهرية.
4- قوانين مورفيمية صوتية: وهي القوانين التي تضع الكلمات التي في التركيب الظاهري بصيغتها النهائية من ناحية صوتية.

ولتوليد جملة ما يتم تطبيق هذه القوانين بصورة تسلسلية. فبقوانين التركيب الاساسي يتم اختيار التركيب الباطني المنوي استعماله، ثم تختار الكلمات المراد استعمالها ضمن التركيب الباطني عن طريق تطبيق القوانين المفرداتية، ثم يجري تطبيق القوانين التحويلية التي تحول التركيب الباطني إلى تركيب ظاهري، وبعد ذلك يتم تطبيق القوانين المورفيمية الصوتية لإعطاء الجملة شكلها النهائي. (67)

ويهمنا من هذه القوانين فهم وظيفة القوانين التحويلية، فأهم هذه الوظائف هي تحويل التركيب الباطني المجرد الذي يحتوى على معنى الجملة إلى التركيب الظاهري المحسوس الذي يجسد مبنى الجملة وشكلها النهائي. ويتم التحويل عن طريقة عمليات تحويلية رئيسية (6Cool هي :
1- الحذف: أ + ب   + ب (حذف الرمز وبقاء الآخر)
2- التعويض: أ  ب ( استبدال رمز برمز آخر)
3- التمدد: أ  ب + ج (وتسمى أيضا التوسع)
4- التقلص: أ + ب  ج ( ويسمى اختصار)
5- الإضافة: أ  أ + ب
6- التبادل: أ + ب  ب+ أ

وتختلف هذه القوانين بين قوانين اجبارية وقوانين اختيارية حسب القواعد اللغوية لكل لغة، ومعطيات كل جملة على حدا.

وقد ذكر د. محمد الخولي ملاحظات مهمة حول النظرية التحويلية (69) تتمثل في الآتي:

- أن القواعد التحويلية ليست في أساسها قواعد تعليمية، بل هي قواعد لغوية في جوهرها، لذا لا يصلح استخدامها في تعليم المبتدئين في تعلم لغة أجنبية، ولكن يمكن تداولها في المدارس والجامعات بكم وكيف محددان.

- لا ينبغي الادعاء بأن القواعد التحويلية تتفوق على القواعد التقليدية في كل الظروف ولا العكس أيضا.

- القواعد التحويلية ليست أنموذجا لمتكلم أو مستمع، بل لا تعدو أن تكون وصفا لعلاقات قائمة بين تراكيب اللغة. فالمتكلم إذا اراد أن يقول جمله لا يشرع في تطبيق القوانين الباطنية ثم المفرداتية ثم التحويلية ثم الصرفية، ولا يقوم المستمع بالعكس حتى يفهمها. ولكن هذه القواعد تعتبر قواعد تحليلية علمية مهمتها الكشف عن العلاقات بين تراكيب اللغة ووضع العلاقات في صيغة قوانين منهجية واضحة.

- لا توجد قواعد تحويلية واحدة للغة ما، لأن القواعد هي في أساسها فرضية، والنظرية التحويلية تفاضل بين فرضية و أخرى.

- لا توجد طريقة محددة لاكتشاف القواعد التحويلية للغة ما، حيث إن الباحث ينطلق من الحدس والتخمين والخبرة في انتاج قوانينه، ثم يطبقها ويجربها مرارا و تكرار على نماذج مختلفة من اللغة، حتى يتوصل إلى القوانين الأكثر مناسبة.

وهذه الملاحظات مهمة ويجب أن تأخذ في الحسبان، فهي من وجهة نظري ملاحظات مبدئية نتجت لحداثة النظرية التوليدية وعدم استقرارها في اللغة العربية، وحتى يتم لها التكامل والاستقرار يجب أن تكثر فيها الدراسات والجهود البحثية لإحكامها وتحديد قوانين تحويلية ثابتة ومستقرة للغة العربية.

     

استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة

رد مع اشارة الى الموضوع


 
نشرة ارسل: الاربعاء ابريل 16, 2008 11:07 am  موضوع الرسالة:

عزيز


معلومات العضو






غير متصل

 


بارك الله فيك و لو أرسلت لي البحث كاملا أكن ممتنا لك

     

استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة

رد مع اشارة الى الموضوع


 
نشرة ارسل: الاربعاء ابريل 16, 2008 11:34 am  موضوع الرسالة:

د.عبد الرحمن بودرع
المدير العام للمنتدى

معلومات العضو






غير متصل

 


لقد سبق أن طُرِح هذا السؤالُ في صفحة من صفحاتِ هذا المنتدى فليُطّلَع عليه في مكانه:
http://lissaniat.net/viewtopic.php?t=153

_________________
إحياء التراث والإفادَة من اللسانيات الحديثة
لتطوير الدّرس اللغوي العربي

منتدى مجالس الفصحى:
www.alfusha.net

مدونتي الشخصية
www.boudraa.com

  Yahoo Messenger  MSN Messenger 

استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل

رد مع اشارة الى الموضوع


انشر موضوع جديد   رد على موضوع
صفحة 1 من 1

قوانين المشاركة

لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى

انتقل الى:  

استعرض الموضوع السابق :: استعرض الموضوع التالي  

 

تنسيق الستايل : بوابة المصمم
تطوير : النبع الصافي

Powered by phpBB | Translation by phpBBArabia , phpBBDream

Free Counters